وفد حركة صحراويون من أجل السلام يختتم زيارته إلى موريتانيا

يمكنك المشاركة عبر وسائل التواصل الاجتماعي

لدى موريتانيا فرصة لممارسة الحياد الإيجابي في الصراع في الصحراء الغربية، وذلك من خلال حماية وتعزيز “الخيار الثالث” الذي تجسده حركة صحراويون من أجل السلام ونهجها المتمثل في التوصل لحل وسط مع المملكة المغربية، هذا ما أكده وفد الحركة خلال لقاءاته العديدة التي أجراها بالعاصمة الموريتانية نواكشوط قبل اختتام الزيارة يوم أمس الأربعاء 29 ديسمبر 2021.

ومن بين الشخصيات السياسية التي إستقبلت وفد حركة صحراويون من أجل السلام، السيد “أحمد ولد داداه” زعيم تجمع القوى الديمقراطية وأحد قادة المعارضة، وهو شقيق مؤسس الجمهورية الإسلامية الموريتانية “المختار ولد داداه”.


كما عقد وفد الحركة إجتماعات ومحادثات هامة مع السيد “جميل منصور” زعيم تشكيل “تواصل” أحد مكونات الائتلاف الذي يدعم الحكومة الحالية للرئيس الموريتاني “محمد ولد الغزواني”.

وأعربت كافة الشخصيات السياسية الموريتانية عن تأييدها لحل سلمي لمشكل الصحراء الغربية، مؤكدين أن المنطقة تحتاج إلى إحلال السلام، الأمر الذي سيخدم المصالح العليا للشعبين الصحراوي والموريتاني وكافة شعوب المغرب العربي.

لجنة الإعلام والاتصال
30 ديسمبر 2021

يمكنك المشاركة عبر وسائل التواصل الاجتماعي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.