تصريح “الحاج أحمد بريكلا” السكرتير الأول
لحركة “صحراويون من أجل السلام”
لوكالة الوئام للأنباء الموريتانية

يمكنك المشاركة عبر وسائل التواصل الاجتماعي

حيث… أكد أنه على إسبانيا في ظل حكومة “بيدرو سانشيز” أن تسعى جاهدة لتعزيز الحل الوسط المنشود في الصحراء الغربية.

وأضاف ” إن اعادة العلاقات بين إسبانيا و المغرب الى مجراها الطبيعي والاستعداد الذي أبداه الطرفان للتعامل “بلا حدود” بشأن مسألة الصحراء الغربية، هو عمل مشجع بالنسبة للحركة ولكل الصحراويون الذين يطالبون بحل سلمي للخروج من نصف قرن من المنفى والمعاناة.

و واصل السكرتير الأول حديثه قائلا ” إن حركة صحراويون من أجل السلام التي ولدت إستجابة للحاجة التاريخية، وتصحيحا للأخطاء السياسية لجبهة البوليساريو وغيابها المتزايد وتشويه سمعتها كمحاور في مخطط السلام،
فإن الحركة تتمنى نجاح الديناميكية الجديدة، وتكرر رغبتها في المساهمة إنطلاقا من روح بناءة ومتسامحة قصد بذل كل الجهود الهادفة إلى إحلال السلام والاستقرار في المنطقة.

لجنة الاعلام والاتصال

مدريد، 23 اغسطس2021

..

يمكنك المشاركة عبر وسائل التواصل الاجتماعي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.