حركة صحراويين من اجل السلام تنظر في واقع الإكراهات و افق التصورات .

يمكنك المشاركة عبر وسائل التواصل الاجتماعي

عقدت حركة صحراويون من اجل السلام اجتماعا دعى اليه المنسق العام لفرع الساقية الحمراء  مساء اليوم .اجتماع موضوعه الإعلام بين الإكراهات والمقترحات و أي نوع من الإعلام يليق بحركة صحراويون من اجل السلام وميثاقها السياسي في سياق التأسيس لإعلام يوازي اسم الحركة الكبير.

محاور كبرى أسست للنقاش الجدي الذي دارت محاوره تحت إشراف رئيس لجنة تنزيل هياكل  حركة صحراويون من اجل السلام . نقاش مستفيض وصريح مع فريق لجنة الإعلام حيث بلغوا الأطراف الرسميين بمجموع الإكراهات التي تعيق عمل لجنة الإعلام او الخصاص في المعدات التي تحتاجها العملية الإعلامية لأجل الانتقال الى اكبر قاعدة جماهيرية بكل تواجدات الجسم الصحراوي, هذا وقد تداول أعضاء لجنة الإعلام كل بحسب التخصصات  بخصوص المعيقات الذاتية والموضوعية فيما وضعت لجنة الإعلام أمام رئيس لجنة التنسيق والمنسق العام لفرع الساقية الحمراء وأمام رئيس لجنة المالية ورئيس لجنة الخارجية و التعاون  وضعت أمامهم تصور  لجنة الإعلام لبرنامجها المقبل سواء من حيث البرامج التفاعلية او الترجمة المباشرة او الوصلات الإشهارية التي تحول ميثاق الحركة الى منطوق سيميائي مشاهد ومسموع .

 واطلع فريق لجنة الإعلام نية اللجنة الدخول في دورات تكوينية في فن الكتابة للصورة وعلم الدلالات وكيفية تسويق الخطاب السياسي.

النقاش الجدي الذي دار بين لجنة الإعلام والسادة المسؤولين اللذين دعوا لهذا اللقاء التشخيصي حتى تنتقل الحركة الى مستوي الفعل الميداني الذي فتحت فيه قناة التواصل بين رأس الحركة وجسمها المتمثل في هياكلها القاعدية. هذا واختتم اللقاء على أساس البحث عن صيغ ممكنة ومتاحة لأجل توفير إمكانيات العمل الإعلامي.

لجنة الإعلام و الاتصال

23/12/2020

يمكنك المشاركة عبر وسائل التواصل الاجتماعي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.