تنسيقية واد الذهب تخلد الذكرى الثانية لإعلان تأسيس حركة صحراويون من أجل السلام

يمكنك المشاركة عبر وسائل التواصل الاجتماعي

نظمت تنسيقية واد الذهب التابعة لحركة صحراويون من أجل السلام لقاءا تواصليا بمناسبة الذكرى الثانية لإعلان تأسيس الحركة.

اللقاء ترأسه عضو اللجنة السياسية الدائمة للحركة السيد “عبد الله براي” إضافة إلى أعضاء اللجنة المركزية والأعضاء المنخرطين بالحركة، وتخلل اللقاء مداخلات ثمن من خلالها المتدخلون عمل الحركة طيلة السنتين الماضيتين، والنتائج المحصلة عليها خلال هذه الفترة.

مشيدين بمستوى الاتصالات والعمل المختلف على كافة المستويات، والذي يهدف إلى إيصال خطاب الحركة لمختلف المؤسسات والهيئات والدول العالمية.

كما تطرق الحضور لحصيلة عمل تنسيقية واد الذهب، وجرد لأهم المكاسب مع مرور سنتين على اعلان تاسيس حركة صحراويون من أجل السلام، وما واكب ذلك من انخراطات وانضمامات، وذلك بفضل جودة خطاب الحركة الداعي إلى ضرورة إيجاد حل نهائي ودائم لمشكلة الصحراء الغربية.

المجتمعون اشادوا في ختام الاجتماع بمقترح حركة صحراويون من أجل السلام الذي يتضمن عقد حوار صحراوي صحراوي يشمل كافة الحساسيات السياسية والفعاليات المدنية وشيوخ القبائل الصحراوية بهدف تصور مشترك للمرحلة المقبلة.
مؤكدين أن الخطوة ستكون لها تداعيات إيجابية نظرا لحاجة أهل الصحراء للقاء مباشر بينهم، بعيداً عن الحساسيات وأسباب التفرقة.

لجنة الإعلام والاتصال
مدريد 23 أبريل 2022

يمكنك المشاركة عبر وسائل التواصل الاجتماعي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.