تنسيقية الساقية الحمراء “لـ صحراويون من أجل السلام” تؤسس فرعا لها بمدينة بوجدور.

يمكنك المشاركة عبر وسائل التواصل الاجتماعي

في إطار إنتشار الحركة في جميع مناطق إقليم الصحراء الغربية وعقب المؤتمر التحضيري الفرعي بالساقية الحمراء، قام وفد من الحركة بزيارة لمدينة بوجدور، حيث ترأس المنسق العام الساقية الحمراء المحجوب ولد السالك ولد الخليل، لقاءاً صبيحة يوم الأربعاء 23 سبتمبر ببوجدور.

اللقاء الذي حضرته شخصيات وازنة بالمجتمع الصحراوي ومختلف أطيافه بالمدينة، إضافة إلى مجموعة من الإطارات والكفاءات المنتمية لمدينة بوجدور، يأتي هذا ضمن عملية التأطير السياسي لشرح مشروع حركة صحراويون من أجل السلام ورؤيتها وأهدافها ووثائقها وتصوراتها السياسية.

من جهته مسوؤل التوجيه السياسي في الساقية الحمراء الفاضل ولد ابريكة الذي حضر اللقاء، قد شكر الجهود التي تعمل على إنجاح مؤتمر الحركة الأول المرتقب تنظيمه مستقبلا، لينوه بأداء هياكلها التنظيمية “التي واكبت انطلاقة المشروع السياسي الجديد،

في نفس السياق رحب مسؤول الفرع باللجنة التحضيرية للمؤتمر بالساقية الحمراء، أحمد ولد محمد ولد خر، بالحضور وثمن كل المداخلات، وتطرق للواقع السياسي المحلي والاقليمي والدولي الذي أفرز تأسيس الحركة، إلى جانب محاولات تقييم أداء فروع ولجان الحركة في المرحلة التأسيسية، خاصة ما يتعلق باستكمال تشكيل الهياكل، وتأطير الراغبين في الانخراط، بالاضافة الى المساهمة في التعريف بالحركة وبرؤيتها وأهدافها العامة.

قدم كذلك مستشار الحركة بهيئتها السياسية محمد سالم ولد عبد الفتاح مداخلة تأطيرية شملت المسار السياسي في ميلاد الحركة الصحراوية، تناول أيضا سياقات انعقاد المؤتمر الفرعي للحركة السياسية والتنظيمية، كما وضح برنامج عمل الحركة، فضلا عن الخطوات الهامة التي قطعتها الحركة طيلة الفترة التأسيسية، وكذا نجاح مراحل انعقاد المؤتمرات الفرعية التأسيسية.

ممثل المجتمع المدني في الأقليم الأخ محمود ولد ميسة ولد محمد شكر الحضور وحث على الانخراط داخل الحركة التي تدافع عن المصالح العليا للمجتمع الصحراوي بضمان إستقراره بنبذ العنصرية والإقصاء والتهميش وزرع المساواة والعدالة بين جميع اطياف المجتمع الصحراوي
شهد اللقاء أيضا تقديم مداخلات تناولت تشخيص الوضع الراهن لقضية الصحراء الغربية، وطرح إشكالات القضية الصحراوية، كما عكف المتدخلون على طرح مداخلات قيمة أثروا من خلالها النقاش المفتوح حول الحركة، وثمنوا خلالها المبادرة السياسية التي أطلقتها.

لجنة الإعلام والاتصال
23 سبتمبر 2020

يمكنك المشاركة عبر وسائل التواصل الاجتماعي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.