اجتماع تقييمي للندوة التي نظمها مركز الدراسات السياسية التابع لحركة صحراويون من اجل السلام

يمكنك المشاركة عبر وسائل التواصل الاجتماعي

برئاسة السكرتير الاول للحركة، السيد الحاج أحمد باريكلا، وعبر تقنية زووم، عقد يومه 11 أبريل اجتماعا تقييما حول الندوة التي نظمها مركز الدراسات السياسية التابع لحركة صحراويون من اجل السلام بتاريخ الفاتح من أبريل الجاري.

حضر هذا الإجتماع أعضاء اللجنة السياسية: الناطق الرسمي بإسم الحركة السيد باهيا أبا علي، والسيد بابا احمد بيرة، والسيد إبراهيم الخليل الزاوي.
كما شارك في الإجتماع ايضا عضو اللجنة المركزية ومسؤول العلاقات الخارجية للحركة السيد محمد موسى عمران، إضافة الى رئيس المركز السيد أحمد سيدي أحمد الحافظ ونائبه السيد عمر المختار خنيبيلا.
الإجتماع كان مناسبة للاشادة السكرتير الاول للحركة بالندوة، والتي أعتبرها محطة مهمة رسخت مفهموم الحركة التواصلي، و ساهمت في تقديم الخطاب بشكل أكاديمي، وذالك من خلال استضافة أسماء مثقفة عززت خطاب وتوجه الحركة.

كما تطرق السادة المجتمعون للمكتسبات التي حققتها الندوة من خلال التفاعل الخارجي، خصوصا بعد بثها على صفحة الحركة وعلى المباشر، مؤكدين أن ذالك قد زاد من الاشعاع الاعلامي للحركة.

و تواصل الإجتماع بتوالي المداخلات، التي اختلفت بين اقتراحات مستقبلية تتعلق بعمل المركز، وأخرى تعزز من مواصلة مسيرة الحركة، وقد أحاط المجتمعون بالاكراهات التي قد تقف عائقا في ظل استمرار الجائحة التي فرضت الإغلاق مرة أخرى.

يمكنك المشاركة عبر وسائل التواصل الاجتماعي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.